ÏÚæÉ ÇáÕÍÇÝÉ áÊÛØíÉ Çáíæã ÇáÊÖÇãäí ãÚ ÇáÔÚÈ ÇáÝáÓØíäí

29 novembre 2007

ÇáÓíÏ ÇáãÏíÜÜÜÜÜÜÜÑ(*) 

  

  

ÇáãæÖæÚ: ØáÈ ÇáÊÛØíÉ ÇáÅÚáÇãíÉ ááæÞÝÉ æÇáÃäÔØÉ ÇáÌãÇÚíÉ ÈãäÇÓÈÉ Çáíæã ÇáÚÇáãí ááÊÖÇãä ãÚ ÇáÔÚÈ  

               ÇáÝáÓØíäí (29 äæäÈÑ) 

ÇáãÑÝÞ: ÈíÇä ÇáÌãÚíÉ ÈÇáãäÇÓÈÉ 

  

ÊÍíÉ ØíÈÉ æÈÚÏ 

          

         ÈãäÇÓÈÉ Çáíæã ÇáÚÇáãí ááÊÖÇãä ãÚ ÇáÔÚÈ ÇáÝáÓØíäí¡ ÇáÐí íÊã ÅÍíÇÄå ÈÞÑÇÑ ãä ÇáÃãã ÇáãÊÍÏÉ Ýí 

 29 äæäÈÑ ãä ßá ÓäÉ¡ ÞÑÑÊ ÇáÌãÚíÉ ÇáãÛÑÈíÉ áÍÞæÞ ÇáÅäÓÇä ÊäÙíã ÚÏÉ ÃäÔØÉ ÊÖÇãäíÉ ÈåÐå ÇáãäÇÓÈÉ Ýí ßá ãäÇØÞ ÇáãÛÑÈ ÊÍÊ ÔÚÇÑ: 

  

« ÖÏ ÅÑåÇÈ ÇáÏæáÉ ÇáÕåíæäíÉ¡ ÖÏ ÇáÇãÈÑíÇáíÉ: 

ÌãíÚÇ ãÚ ÇáÔÚÈ ÇáÝáÓØíäí æßÇÝÉ ÇáÔÚæÈ ÇáãÞåæÑÉ ». 

  

          

         æÝí ÇáÑÈÇØ ÓíÊã ÊäÙíã æÞÝÉ ÊÖÇãäíÉ ÌãÇÚíÉ ÃãÇã ÇáÈÑáãÇä íæã ÇáÎãíÓ 29 äæäÈÑ ãä ÇáÓÇÚÉ ÇáÓÇÏÓÉ Åáì ÇáÓÇÏÓÉ æÇáäÕÝ ãÓÇÁ. 

  

         æÈåÐå ÇáãäÇÓÈÉ ÅääÇ äØáÈ ãäßã ÇáÚãá Úáì ÇáÊÛØíÉ ÇáÅÚáÇãíÉ áÃäÔØÉ ÇáÌãÚíÉ ÈÇáãäÇÓÈÉ æÎÇÕÉ ááæÞÝÉ ÇáãäÙãÉ ÃãÇã ÇáÈÑáãÇä 

  

æáßã ãäÇ ÚÈÇÑÇÊ ãÔÇÚÑäÇ ÇáÕÇÏÞÉ 

                                                                                      

                             Úä ÇáãßÊÈ ÇáãÑßÒí 

                               ÇáÑÆíÓ: ÎÏíÌÉ ÑíÇÖí. 

          

  

(*) ÇáÑÓÇáÉ ãæÌåÉ Åáì ÇáÓÇÏÉ: 

ÜÜ ãÏíÑí ÇáÕÍÇÝÉ ÇáæØäíÉ. 

ÜÜ ãÏíÑí æßÇáÇÊ ÇáÃäÈÇÁ 

ÜÜ ãÏíÑí ÇáÞäæÇÊ ÇáÊáÝÒíÉ. 

ÜÜ ÇáãÓÄæáíä ÇáÅÚáÇãííä ÈÓÝÇÑÇÊ ÇáÈáÏÇä ÇáÃÌäÈíÉ Ýí ÇáãÛÑÈ.     

27 novembre 2007

affiche8detenusmarocains1mai072.jpg

27 novembre 2007

وقفة احتجاجية بمكناس لإدانة الاعتقالات السياسية في المغرب

19 février 2008

p2180044.jpgفي اطار الأسبوع الوطني الذي تنظمه الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تحت شعار « من أجل الحرية لمعتقلي الجمعية وكافة المعتقلين السياسيين » في الفترة الممتدة من 13 إلى 19 فبراير 2008، والتي تهدف إلى الضغط من أجل فرض إطلاق سراح معتقلي فاتح مايو الثمانية، وكلهم أعضاء في الجمعية، وتبرئة أعضاء الجمعية الآخرين (3 من صفرو و9 من بني ملال)، وإنقاذ عضو آخر ينتمي لفرع ميدلت من الاعتقال بعد أن أدين بسنة سجنا نافذة بتهمة المس بالمقدسات ورفض طلبه بالنقض، وكذا الإفراج عن المعتقلين السياسيين القدامى – ومن ضمنهم أحمد شهيد وأحمد الشايب اللذين قضيا ما يقرب من ربع قرن في السجن، – ومعتقلي الهزتين الاجتماعيتين في صفرو وبومالن دادس، والمعتقلين السياسيين الصحراويين، وعدد من الطلبة المعتقلين خاصة بمراكش، ومعتقلي الرأي ضمن معتقلي حملات مكافحة الإرهاب، وعدد من المواطنين ضحايا تهمة المس بالمقدسات نظم فرع مكناس للجمعية المغربية لحقوق الإنسان وقفة احتجاجية أمام محكمة الاستئناف بمكناس يوم الاثنين 18 فبراير على الساعة السادسة والنصف 

 

13 février 2008

p21200401.jpg

p21200411.jpg

 ورشة حول

التواصل أطرها الأخ محمد الدحماني

13 février 2008

ورشة في موضوع التواصل أطرها الأخ محمد الدحماني

ورشة حول تقنيات تنشيط الورشات للرفيق محمد أضار

21 janvier 2008

ورشة حول تقنيات تنشيط الورشات للرفيق محمد أضار 1تنظم لجنة التربية على حقوق الإنسان (فرع مكناس) سلسلة ورشات كانت أولاها

حول تقنيات تنشيط الورشات أطرها الرفيق محمد أضار لفائدة مناضلات ومناضلي الجمعية بالمدينة وذلك يوم 8/01/2008

28 décembre 2007

amdh101.jpg

5 décembre 2007

amdh027.jpg

في الذكرى الثلاثينية لاستشهاد الشهيدة سعيدة لمنبهي

30 novembre 2007

Association Marocaine 

des Droits Humains Section de Rabat 

   الجمعية المغربية لحقوق الإنسان 

فرع الرباط 

الرباط في 29 نونبر 2007 

دعوة للعموم 

بمناسبة الذكرى الثلاثينية لاستشهاد المناضلة سعيدة المنبهي  

يحي كل من مكتب فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالرباط  ومكتب منتدى الحقيقة والإنصاف بالرباط  

هذه الذكرى تحت شعار « حتى لا ننسى شهيدات وشهداء هذا الوطن«  

وذلك يوم الثلاثاء 11 دجنبر 2007 على الساعة الخامسة مساء  

بمقر هيئة المحامين، زنقة أفغانستان – الرباط 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 

يخلد كل من مكتب فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالرباط وفرع منتدى الحقيقة والإنصاف بالرباط الذكرى الثلاثينية لاستشهاد المناضلة المغربية سعيدة لمنبهي تحت شعار « حتى لا ننسى شهداء هذا الوطن » وذلك يوم الثلاثاء 11 دجنبر 2007 على الساعة الخامسة مساء بقاعة هيئة المحامين، زنقة أفغانستان – الرباط. ويتضمن برنامج هذه الذكرى المحاور التالية: 

1 – كلمة عائلة سعيدة لمنبهي تلقيها الرفيقة خديجة لمنبهي؛ 

2 – كلمة فرع منتدى الحقيقة والإنصاف بالرباط، يلقيها الرفيق الصديق لحرش، 

3 – كلمة فرع الجمعية بالرباط، تلقيها الرفيقة نعيمة جرجوب؛ 

4 – قرائة في الكتابة النثرية لسعيدة لمنبهي، يقدمها الأستاذ حسن البحراوي؛ 

5 – قرائة في شعر سعيدة لمنبهي، تقدمها الأستاذة هند عروب؛ 

6 – قرائة نقدية مقارنة لشعر سعيدة المنبهي، يقدمها الأستاذ محمد بالمجدوب؛ 

7 – تقديم وصلات غنائية للفنان الملتزم الأستاذ سعيد المغربي 

ويهيب فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالرباط بجميع عضواته وأعضائه وعموم المواطنات والمواطنين المشاركة المكتفة في هذه الذكرى.  عن مكتب الفرع 

عبد السلام أديب: رئيس الفرع    

 

بلاغ المكتب المركزي بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان

30 novembre 2007


 

Association Marocaine 

des Droits Humains 

Bureau Central 

 

الجمعية المغربية 

 لحقوق الإنسان 

المكتب المركزي 

بــــــــــــلاغ 

  

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تحيي اليوم العالمي لحقوق الإنسان 

تحت شعــــــــــــــــــــــــار: 

« الحرية للمعتقلين السياسيين، دستور ديمقراطي والحياة الكريمة للجميع » 

  

  

I) تحتفل الجمعية المغربية لحقوق الإنسان باليوم العالمي لحقوق الإنسان، الذي يتزامن هذه السنة 2007 مع الذكرى 59 للمصادقة على الإعلان والعالمي لحقوق الإنسان تحت شعار:« الحرية للمعتقلين السياسيين، دستور ديمقراطي والحياة الكريمة للجميع ». 

 ويعكس هذا الشعار إصرار الجمعية على مواصلة النضال من أجل إطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين، وفي مقدمتهم معتقلي الجمعية، ومن أجل إقرار دستور ديمقراطي وتوفير شروط الحياة الكريمة للجميع. 

وسيكون هذا الاحتفال مناسبة لقيام الجمعية، على المستوى المركزي وفي كافة الفروع، بمفردها أو بتعاون مع هيئات حقوقية وديموقراطية أخرى، بأنشطة حقوقية متعددة ومتنوعة طيلة الفترة الممتدة من السبت 01 دجنبر إلى الأحد 16 دجنبر 2007، غايتها التعريف بقيم ومعايير حقوق الإنسان الكونية، وبالانشغالات الأساسية للجمعية وفي مقدمتها المسألة الدستورية والانتهاكات الجسيمة المرتبطة بالقمع السياسي وبالجرائم الاقتصادية والاجتماعية وأوضاع وأفاق حقوق الإنسان بالمغرب عامة والحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية بصفة خاصة. كما أن الاحتفال باليوم العالمي سيكون مناسبة لإعطاء دينامية جديدة لفروع الجمعية في أفق تحصينها وتقوية الجمعية ودعم مكانتها داخل النسيج الجمعوي والنهوض بحقوق الإنسان ببلادنا. 

  

II) أهم الأنشطة المركزية المقررة تكمن في: 

1. تنظيم وقفة جماعية مركزية بالرباط قرب البرلمان (ساحة البريد) يوم الأحد 09 دجنبر 2007 من الساعة الخامسة إلى الساعة السادسة مساء بالتنسيق مع فروع جهة القنيطرة (التي تضم الفروع المحلية بالقنيطرة والرباط وسلا وتمارة وتيفلت والخميسات وسيدي سليمان وسيدي قاسم) وبدعم مباشر من طرف فروع الرباط – سلا – تمارة. 

كما أن الفروع الأخرى والقريبة من الرباط مدعوة للمساهمة في هذه الوقفة. ومن الإيجابي مشاركة الممثلين عن سائر الفروع في هذه الوقفة. 

2. تنظيم وقفة جماعية للشباب ــ ذكورا وإناثا، (تلاميذ وطلبة ومعطلين وأجراء شباب،…الخ) ــ يوم الإثنين 10 دجنبر بالرباط (ساحة البريد) من الساعة السادسة إلى الساعة السابعة مساء. الوقفة تنظم بمشاركة فروع الرباط – سلا – تمارة وبتعاون مع التنظيمات الشبيبية الديموقراطية. 

3. إصدار المكتب المركزي لتصريح الجمعية بمناسبة اليوم العالمي. 

4. تحيين المطالب الحقوقية الأساسية وبعثها للوزير الأول وللجهات المعنية. 

5. إصدار عدد من التضامن (العدد 116) بمناسبة اليوم العالمي. 

6. تنظيم محاضرات أو ندوات مركزية مرتبطة بانشغالات الجمعية الكبرى، يكون موضوعها على سبيل المثال لا الحصر: 

• الدستور وحقوق الإنسان. 

• حقوق الإنسان بالمغرب: الوضعية والأفاق. 

• ملف الانتهاكات الجسيمة: الحصيلة والآفاق. 

• المقدس وحرية التعبير 

• الاعتقال السياسي بالمغرب 

• الانتهاكات المرتبطة بنهب المال العام والفساد الاقتصادي. 

• آليات الدفاع عن الحقوق الاقتصادية والاجتماعية بالمغرب. 

• الميزانية العامة للدولة وآثارها على حقوق الإنسان. 

وسيسهر المكتب المركزي على التنظيم المباشر لهذه الندوات في عدد من المدن: الرباط، سلا، تمارة، قنيطرة، تيفلت، المحمدية، بنسليمان، الدار البيضاء. 

7. إمكانية تنظيم: 

ــ ندوة صحفية يوم الإثنين 10 دجنبر صباحا 

ــ خيمة لحقوق الإنسان بالرباط من 07 إلى 10 دجنبر.  

  

III) أما أهم الأنشطة بالنسبة للفروع: 

1. وقفات جماعية محلية يتم تنظيمها يوم الإثنين 10 دجنبر (أو يوم الأحد 09 دجنبر إذا دعت الضرورة) من طرف جميع الفروع على المستوى المحلي.  

2. محاضرات أو ندوات في  المواضيع المحددة أعلاه (النقطة II – 6) وأنشطة فنية ذات الصلة بحقوق الإنسان وبانشغالات الجمعية الكبرى وكذا بالشعار الذي تم اختياره من طرف الجمعية. تنظم هذه الأنشطة في الفترة من 01 إلى 16 دجنبر. 

3. أيام مفتوحة على الجمعية المغربية لحقوق الإنسان من خلال فروعها، تتم سواء في مقرات فروع الجمعية أو في مقرات تنظيمات نقابية أو مدنية صديقة أو في مقرات عمومية أو في الفضاء العمومي (خيم حقوقية). ويتم خلال هذه الأيام التعريف بالجمعية، خاصة لدى الفئات المستهدفة من طرفها: الشباب، النساء، فئات الشغيلة، المثقفين الديموقراطيين. ويتم هذا التعريف عبر مطبوعات الجمعية المختلفة، عبر أوراق التعريف بالجمعية، عبر الكاسيط والأقراص المدمجة، الخ… 

4. القيام بأنشطة موجهة للشباب تحت شعار: « مستقبل حقوق الإنسان بيد الشباب ». وتتضمن هذه الأنشطة بالخصوص: 

ــ توزيع الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والورقة التعريفية بالجمعية. 

ــ القيام بعروض وأنشطة في الثانويات والمؤسسات التعليمية الجامعية حول الشباب وحقوق الإنسان في إطار أندية حقوق الإنسان أو بشراكة مع إدارة المؤسسات إذا لم تكن هناك أندية. ومن المفيد استغلال هذه الفرصة للعمل عل عقد اتفاقيات تعاون وشراكة مع النيابات الإقليمية ومديريات الأكاديمية بغرض تفعيل اتفاقية الشراكة مع وزارة التربية الوطنية. 

ــ أنشطة فنية حول حقوق الإنسان بتعاون مع أندية حقوق الإنسان. 

ــ تنظيم ملتقيات محلية للشباب. 

ــ إمكانية توزيع شارة صدرية خاصة بالمناسبة. 

ــ إمكانية إلصاق ملصقات وسبورات حائطية بالثانويات ومؤسسات التعليم العالي. 

ــ اشتراك الشباب بكثافة في الوقفات المنظمة بمختلف المناطق يوم 10 دجنبر. 

  

إن المكتب المركزي ينادي كافة أعضاء الجمعية وكافة الفروع واللجان التحضيرية للعمل على إنجاح هذه الأنشطة بروح من الحماس والإبداع حتى تتمكن من التقدم على طريق إنجاز أهدافها الحقوقية النبيلة. 

  

إن المكتب المركزي يدعو كذلك سائر الديموقراطيات والديموقراطيين ببلادنا للمشاركة الوحدوية في الأنشطة المبرمجة مساهمة من الجميع في إعادة الأمل في المستقبل وفي النضال من أجل دولة الحق والقانون ومغرب الكرامة والمواطنات والمواطنين الأحرار المتمتعين بكافة الحقوق الإنسانية. 

  

        الرباط في  30 نونبر 2007       

 المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان 



  

  

 

 

تضامنا مع معتقلي فاتح ماي

30 novembre 2007

 

lundi 5 novembre 2007

AMDH/section laksar lekbir:lettre au 1 ministe

إلى السيد المحترم: الوزير

 الأول
من أ

جل إطلاق سراح معتقلي فاتح ماي 2007 والطي النهائي لملف الاعتقال السياسي بالمغرب
تحية واحترام، وبعد
السيد الوزير الأول كما تعلمون، منذ فاتح ماي 2007 يقبع خمسة أعضاء من الفرع المحلي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالقصر الكبير بالسجن بعد إدانتهم بتهمة المس بالمقدسات وصدور حكم من محكمة الاستئناف في حق المعتقلين الخمسة بالسجن أربع سنوات نافذة وغرامة عشرة آلاف درهم لكل واحد ويتعلق الأمر بكل من:
التهامي الخياط ـ أحمد الكعطيب ـ يوسف الركاب ـ أسامة بنمسعود ـ محمد ربيع الريسوني.
هؤلاء المعتقلين ـ نشطاء حقوق الإنسان ـ خرجوا في اليوم العالمي للشغل لممارسة حقهم في التظاهر السلمي وحرية الرأي والتعبير وفق المواثيق الدولية لحقوق الإنسان ورفضهم لواقع الإقصاء الاجتماعي والتهميش الذي تعاني منه المدينة.
سيما وأن الفرع المحلي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان قد خلدا الذكرى 24 لانتفاضة يناير 1984 من أجل تسليط الضوء على حيثيات القمع السياسي والاجتماعي الذي عرفته مدينة القصر الكبير ـ والذي بالمناسبة تمثلون أحد مقاعدها بالبرلمان ـ وشكلت تلك الانتفاضة محطة بارزة في مقاومة أبناء المنطقة لسياسة التفقير والإقصاء.
وسجلنا بأسف واستنكار كيف أن المدينة مازالت محكومة بمنطق المغرب غير النافع، بل حتى تقارير هيئة الإنصاف والمصالحة عمدت لتجاهل الحقيقة والسكوت على فضاعة الانتهاكات المرتكبة في حق المدينة والضحايا على حد سواء. زمن الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان.
وبدل الاستجابة لمطالبنا لرد الاعتبار للمنطقة وساكنتها، يزج بهؤلاء المعتقلين ـ أبناء المغرب العميق ـ إلى غياهب السجون. فهل بهذه الطريقة سنكرس قيم الإنصاف والديمقراطية والعدالة الاجتماعية.
إن بقاء هؤلاء المعتقلين في السجن إلى جانب رفاقهم المعتقلين في أحداث فاتح ماي ببني ملال وأكادير وبشهادة مجمل مكونات الحركة الحقوقية الوطنية والدولية يعتبر انتهاكا سافرا لمضامين حقوق الإنسان وانتكاسة حقيقية للحريات العامة.
ويعيد بقوة ملف الاعتقال السياسي إلى الواجهة وخرقا للحقوق المدنية والسياسية علاوة على التردي الخطير للحقوق الاقتصادية والاجتماعية بالمغرب.
السيد الوزير الأول
إن إطلاق هؤلاء المعتقلين السياسيين يعتبر اليوم مطلبا حقوقيا ملحا من أجل انتصار قيم المواطنة والحرية، ومن أجل تنفيذ المغرب للالتزاماته مع المجتمع الدولي في مجال احترام حقوق الإنسان، وبقاءهم في السجن يجعلنا نعيش في الماضي ويغلق أي باب للأمل بالتغيير في المستقبل.
المكتب المحلي
القصر الكبير في: 08 أكتوبر 2007

 

29 novembre 2007

amdh

12